الأحد 26 نوفمبر 2023, 10:00

بنات أف سي؛ تغيير مستقبل كرة القدم الإماراتية للسيدات

  • استوحت بدرية فيصل فكرة تأسيس نادي كروي للسيدات بعد تصفحها لـInstagram

  • هدفها هو أن يصبح نادي بنات أول نادي محترف لكرة القدم للسيدات في البلاد ويمتلك ملعب خاص به

  • كانت كأس العالم للسيدات FIFA 2023™ والمغربية نهيلة بنزينة دافعاً لبدرية فيصل لإحداث تغيير كبير في الإمارات

يُشكّل يوم 28 أغسطس/آب من كل عام علامة فارقة في دولة الإمارات العربية المتحدة حيث تحتفل السيدات بيوم المرأة الإماراتية. إلا أن هذا اليوم سيبقى محفوراً في ذاكرة سيدة الأعمال بدرية فيصل إلى الأبد نظراً لأنه اليوم الذي أعلنت فيه رسمياً إنشاء نادي بنات أف سي لينضم إلى عائلة كرة القدم للسيدات الإماراتية. لم يكن اختيار هذا التاريخ سوى صدفة سعيدة بالنسبة لبدرية فيصل التي تعمل في مجال التسويق الرياضي وقد سبق وأن عملت مع مجلس دبي الرياضي بالإضافة إلى شغلها منصب مديرة إدارة التسويق مع رابطة دوري المحترفين الإماراتي وعملها مع العديد من اللاعبين والأندية العربية على رأسها العملاق المصري نادي الأهلي. ومن مكتبها الذي يتضمّن الكثير من القمصان الرسمية لأشهر الأندية في العالم إلى جانب الكؤوس وكرات القدم، تحدّثت بدرية فيصل لموقع FIFA.com/Inside عن بنات أف سي وأهمية الخطوة التي قامت بها من أجل تطوير كرة القدم للسيدات في الإمارات.

تروي بدرية قصة إنشاء نادي بنات أف سي حيث تقول "لم أكن أخطّط للدخول في مجال كرة القدم للسيدات أبداً بل كان الأمر مجرد محض صدفة. كنت أعمل على فكرة مجنونة لإنشاء فريق على وسائل التواصل الاجتماعي ولكن بعد أن تعمّقت في الأمر وتصفحّت على الانستغرام إحدى الحسابات المتخصصّة بكرة القدم للسيدات في الإمارات، قلت لنفسي لم لا أقوم بإنشاء نادٍ من شأنه أن يؤثر على كرة القدم للسيدات بأكملها في الإمارات العربية المتحدة بدلاً من استثمار الوقت والجهد في نادٍ وهمي لن يفيد أو يمثل أي جهة أو شخص بشكل مباشر؟" وأضافت " طرحت الفكرة على صديقتي قائدة منتخب باكستان للسيدات ماريا خان وسألتها عما يتطلبه الأمر لإنشاء نادي لكرة القدم للسيدات. لقد تفاجأت عندما قالت لي بأن كل ما يتطلبه الأمر هو مدرب وجهاز فني بالإضافة إلى ملعب وهكذا وُلد نادي بنات أف سي حيث قُمت باختيار اسم عربي للنادي بعدما رأيت بأن أسماء الأندية الإماراتية في دوري كرة القدم للسيدات تحمل اسماً أجنبياً."

تأثير كأس العالم للسيدات

لا تُخفي بدرية فيصل التأثير الذي أحدثته البطولة الناجحة لكأس العالم للسيدات أستراليا ونيوزيلندا 2023 FIFA حيث اعتبرت بأن تطوّر اللعبة في السنوات الأخيرة بالإضافة إلى المشاركة المميزة لمنتخب المغرب في البطولة يُعتبر دافعاً كبيراً بالنسبة لها شخصياً وللنادي من أجل إحداث تغيير في المشهد الكروي للسيدات في الإمارات.

وتقول "لقد تابعت في السنوات الأخيرة تطور كأس العالم للسيدات وكيف أصبحت اللعبة مؤثّرة وهناك إقبال كبير عليها حول العالم. كانت مشاركة أول فتاة تردي للحجاب في كأس العالم [لاعبة منتخب المغرب نهيلة بنزينة] لحظة رائعة جداً بالنسبة لنا وكنا فخورين بهذا الأمر."

وأضافت "من الجميل رؤية الأمور الإيجابية في كرة القدم للسيدات وهو ما يدفعني من أجل تغيير فكرة الناس هنا عن اللعبة والتأثير بشكل إيجابي من أجل إحداث تغيير في كرة القدم للسيدات."

أول امرأة ترتدي الحجاب [المغربية نهيلة بنزينة] كانت لحظة رائعة بالنسبة لنا. التغييرات الإيجابية في كرة القدم النسائية تدفعني أكثر لتغيير تصورات الناس عن اللعبة.

بدرية فيصل - Banaat FC

كسر الحواجز

يخوض نادي بنات أف سي منافسات الدوري الإماراتي للسيدات الذي انطلق في 28 أكتوبر/تشرين الثاني. ورُغم انتشار اللعبة ووجود العديد من الأكاديميات التي تُمارس فيها الفتيات كرة القدم، إلا أن تأسيس بنات أف سي لم يمر دون عقبات كما كانت تأمل بدرية حيث تعتبر بأن صورة كرة القدم للسيدات في المجتمع الإماراتي هي الحاجز الأساسي الذي واجهته منذ تأسيس النادي وحتى اليوم وهو الأمر الذي تأمل بأن يتغيّر في المستقبل القريب. وتقول "مشكلة كرة القدم للسيدات في دولة الإمارات هي الصورة الموجودة عن كرة القدم للسيدات حيث تُلقي العادات والتقاليد بظلالها بشكل كبير ويتم اعتبار اللعبة بأنها لا تتناسب مع قيمنا المحافظة. هدفي هو أن أقوم بتغيير هذه الفكرة وإثبات بأننا نستطيع أن نكون نادي لكرة القدم للسيدات يحترم العادات والتقاليد وهو الأمر الذي دائماً ما أحث عليه الفتيات في النادي."

وتضيف "إحدى العقبات التي نواجهها أيضاً هي غياب المرافق والتسهيلات الخاصة بكرة القدم للسيدات حيث أننا نستعين بملاعب لأندية للرجال وهو الأمر الذي أطمح لتغييره في المستقبل بإنشاء ملعب خاص في وسط دبي يُمكننا من خلال أن نجلب الاستثمارات إلى النادي وأن يعيش الجمهور فيه تجربة خاصة خلال أيام المباريات." "هدفي هو أن يُصبح نادي بنات أف سي أول نادي للمحترفات بشكل كامل في الإمارات وحالياً نعمل على مشاركة ما نقوم به مع العديد من السيدات الفاعلات في المجتمع الإماراتي بالإضافة إلى الكثير من الأفكار التي تهدف لترويج اللعبة بشكل أساسي." قد يكون بنات أف سي فكرة مجنونة تحوّلت بفضل إيمان بدرية فيصل بقدراتها على إحداث تغيير إيجابي في كرة القدم للسيدات ولكن يبقى التحدي الأهم بالنسبة لها هو دعم المجتمع الإماراتي للعبة بشكل عام وللسيدات اللواتي يمارسن اللعبة بشكل خاص لإثبات أن كرة القدم توّحد العالم.

وأوضحت قائلةً "حالياً كرة القدم للسيدات هي مصدر للإنقسام في الإمارات ويوماً ما أتمنى أن يختفي هذا الأمر وأن تستطيع كرة القدم للسيدات أن توّحد الناس وأن يحترموا ويتقبلوا فكرة لعب السيدات لكرة القدم." وختمت بدرية المقابلة بتفاؤل "مستقبل كرة القدم للسيدات هو الهدف بالنسبة لي ولو نجحت بإقناع 5% فقط من الناس باحترام ودعم كرة القدم للسيدات، فإنني سأكون سعيدة بهذا التأثير الإيجابي الذي أحدثه بنات أف سي."

هل تعلم؟

استخدم FIFA، بالشراكة مع العديد من وكالات الأمم المتحدة، بطولة كأس العالم للسيدات أستراليا ونيوزيلندا 2023 FIFA™ لتسليط الضوء على مجموعة من القضايا الاجتماعية، والتي تم اختيارها بعد مشاورات مكثفة مع أصحاب المصلحة بما في ذلك اللاعبات والاتحادات الأعضاء الـ32 المشاركة في البطولة.

Football Unites the World